الاثنين، 6 مايو، 2013

بين وزير الناصر الموحدي بن جامع وبين وزير آخر خلفاء بني العباس بن العلقمي :


ما يجمع بين هذين الوزيرين أن بن جامع هو السبب الرئيسي في سقوط الأندلس 
وبن العلقمي هو السبب الرئيسي في سقوط الخلافة العباسية .

ولم يدخل الشر بلاد الاسلام الا بسبب وزراء السوء , ولو نقرأ التاريخ لوجدنا أن كثير من المصائب سببها مشورة وزراء السوء , وخاصة من المذاهب الهدامة ...

بن العلقمي الرافضي فمشهور أمرة عند المسلمين ودورة الكبير في سقوط الخلافة .

أما بن جامع فهو شخصية غامضة وهو السبب الرئسي في هزيمة المسلمين في معرك العقاب .


وقال الدكتور راغب السرجاني من أسباب سقوط دولة الموحدين :

سادسا:
بطانة السوء المتمثلة في أبي سعيد بن جامع وزير الناصر لدين الله ومن كان على شاكلته بعد ذلك .
(( لقد كان الناصر ألعوبة في يد وزيره ابن جامع الذي لم يكن مسئولًا عن هزيمة العقاب فقط ، بل عن مصير الموحدين بعد الناصر أيضًا ، لقد وضع ابن جامع الأسباب القوية التي أدت إلى تصدّع سلطان الموحدين من أسسه .
لقد كُتب لأسرة ابن جامع التي تولّى كثير منها الوزارة ، وعلى رأسها ابو سعيد بن جامع أن تلعب أخطر دور في تحطيم دولة الموحدين ، بمشاركة الأعراب البدو ، وأشياخ الموحدين ....
لقد تصرف ابن جامع - الذي يمثل بطانة السوء - بدولة الموحدين ، فكان له أثره الخطير ، ليس في ميدان السياسية الداخلية والخارجية للدولة فحسب ، بل على وجود دولة الموحدين نفسها ...
ابن جامع من الشخصيات الغامضة - والمزاودة - التي تدخل في مصير الشعوب ومقدرات الدول ، تبدي غير ما تخفيه ، من الشخصيات التي تُكلف بمهمات خطيرة ، أولاها التخريب والتدمير من الداخل ، كما فعل فيما بعد ابن العلقمي في  الخلافة العباسية ، حيث اظهر الإخلاص وأضمر الخبث ، وتتكرر الصورة ذاتها برسائل التتر وإخفائها عن الخليفة المستعصم ، والهدف واحد تقويض أركان الدولة ... العقاب - د. شوقي أبو خليل .
http://islamstory.com/ar/%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D9%86

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق